انصافا لأب الأمة والرئيس المؤسس للموريتانيا

سبت, 08/19/2017 - 09:42
الكاتب والمدون: حبيب الله ولد أحمد

ماكان المختار ولد داداه رحمه الله نادل حانة ولا ساقي أقداح خمر لندمائه وضيوفه حاشالله
المختار كان رجلا وقورا طيبا متدينا نظيف اليد والقلب والسريرة
نعم سقانا خمرة حبه لكنها عصارة إعجاب وبرور وليست بنت(كرم) معتقة هي خمرة حب صوفي حلاجية الملامح إخوانية صفاء الطعم
المختار كان رجل دولة من طينة الكبار الذين لايسيئ السهم الا الذين يتقاصرون عن شسع نعل أحدهم
المختار رجل دولة وشعب وأمة وقضية
لم يكن تاجرا ولم يمتهن القوادة السياسية ولم ينل مكانته بالكذب والحرباوية والصراخ ولم يتكسب من دم كذب على قميص يوسف ولم يسرق أصابع زوجة ذى النورين ليبكي كالنساء تحت قميص رجل لم يدافع عنه كالرجال
المختار ولدكبيرا وعاش كبيرا ومات كبيرا
كل الكلاب التى نبحته ذهب نباحها مع الريح ولا غرو ان واصلت النباح ياسا وهزيمة وانحطاطا
المختار شجرة مثمرة ولذلك قدره ان يرمى بالحجارة
انظروا إلى شوك القتاد هل رماه أحد بالحجارة
انظروا إلى رجال الورق هل نبحتهم الكلاب 
سيموتون غيظا وكمدا وحسرة وحقدا حد تقيح الكبد وصديد القلب اما انت يا ابانا وفخرنا ورمزنا فنم بهدوء فى " البعلاتية" وأترك اعداءك لحسديقتلهم ورجولة يتشبهون بها وتاريخ انكرهم قبل ان يتنكروا له وجغرافيا ادخلتهم والى الأبد"تيه بنى اسرائيل " .

صورة لضريح أب الأمة تم التقاطها يوم الجمعة 18ـ08ـ2017