رأي حر

جيش قريش أدرى بشعاب مكة

خميس, 03/23/2017 - 14:40

حكى كل صحفي  اسمه ، وهذا المساء قدم الرئيس لمحاوريه  درسا في تصريف  الأفعال، ورسائل سياسية غير مشفرة ، أولها أن جيش قريش أدري بشعاب مكة، قائلا لكل أبناء البلد:

من لم تكنْ أوطانهُ مفخرا لهُ . . . . فليس له في موطنِ المجدِ مفخرُ

ومن كانَ في أوطانهِ حامياً لها . . . . فذكراهُ مسكٌ في الأنامِ وعنبرُ

شكرا لمجلس شيوخنا الشجعان

ثلاثاء, 03/21/2017 - 21:40

في يوم الجمعة الماضي صوتت أغلبية مجلس الشيوخ الموريتاني (الغرفة العليا في البرلمان 58 عضوا ينتخبهم المستشارون البلديون) ضد التعديلات الدستورية المقترحة من طرف الحكومة والقوى المشاركة في الحوار الوطني؛ والتي نالت أغلبية ساحقة في الجمعية الوطنية التي ينتخب الشعب أعضاءها بصورة مباشرة.

الشعب يحمي .. مشروع الإصلاح الوطني

اثنين, 03/20/2017 - 11:25

إن الشعب في طريقه  لتصفية وإقصاء القرب المملوءة بالخيانة والمجبولة على بيع الضمير والارتهان للأجندات النفعية ..  وليقين بعض "الشيوخ"  أن المرحلة القادمة لا تعنيهم صوتوا ضد التعديلات الدستورية التي اقترحها الحوار الأخير ..

اقض ما أنت قاض..!!

اثنين, 03/20/2017 - 09:22

عبارة ربما هي اليوم لسان حال شيوخ الأغلبية الخارجين من عباءة "السخرة"، والذين رفضوا التعديلات الدستورية الخرقاء، التي أريد لها أن تكون "ممحاة" تمرر على ذاكرة موريتانية جمعية، تحتفظ لجيل التأسيس الخالد ـ  بعلمه ونشيده وكفاحه ـ   بصورة صقيلة، لا تغيرها كل العواصف والهزات، ولا يؤثر عليها غبار الوهم الذي يحاول البعض اليوم أن يصنع منه "موريتانيا" بملامح أخرى مشوهة، وعاقة لتراثها الجميل، متنكرة لتاريخها المشرق.

11 مارس فشل مسار، وسقوط رهان؟

ثلاثاء, 03/14/2017 - 14:50

راهن الواهمون علي أن البرلمانيين  والشيوخ الذين  هم الكتلة التشريعية للنظام،  سيخرج منهم عن الإجماع عناصر يرفضون إجازة التعديلات الدستورية ، التي أقرت في الحوار الشامل   الأخير،ولكن  بدا أن هؤلاء (المغاوير)، قد ينتقدون  العوز الظاهر في المؤسسة السياسية التي تقود  الأغلبية ، والاختلالات الناجمة عن ذلك في الحكومة ، لكنهم  برهنوا دائما عن احترامهم للمسار العام للأغلبية الداعمة  ، ووفاءهم الصارم لخيارات رئيس الجمهورية، الذي  عبر بالسفينة إلي بر النجاة،

جدل الوجود في ظل الغياب

أحد, 03/12/2017 - 16:44

التسكع بين الأزقة المرملة في عصر الجسور المعلقة
يا لضعف ساحتنا الثقافية حيث لا وجود البتة للإبداع و العطاء؛ ساحة خاوية، كئيبة رتيبة و إن أحسست تململا بها فبإرادة خارجية و محتوى إن لم يكن غرضيا موجها فسباحة مجانية في سفر ثقافة العولمة. بالأمس حضرت ندوة حول رواية 

قبل الأطلسى بقليل.. رحلة إلى موريتانيا

أحد, 03/12/2017 - 10:13

(1)

بدَا مطار «نواكشوط الدولى - أم التونسى».. أنيقاً للغاية.. وجاء استقبال الموريتانيين لضيوفهم كريماً وآسراً.. ثمّة ابتسامات طيّبة بلا حدود تديرُ الانطباعَ الأول.. فى زيارة هذا البلد البعيد القريب.

المعارضة.. ودموع التماسيح

خميس, 03/09/2017 - 13:22

مرة أخرى تلعق المعارضة غير الموفقة جراحها؛ وتهرف بما لا تعرف، وتأتي البيوت من جدرانها الخلفية، وهي التي الصيف ضيعت اللبن.. وجنت من قبل على نفسها.

 

للمرة الألف تجرب تلك المعارضة الخرقاء الأساليب غير الديمقراطية، وتتخيل لسذاجتها أنها بدموع التماسيح يمكن أن تقف أمام خيار شعب؛ قرر أن يسير للأمام، وتريد له هي أن يبقى قابعا أسفل الترتيب.

 

بين العربية المغيبة و"الفركفونة" الرخوة

أربعاء, 03/01/2017 - 20:42

إذا كانت اللغة العربية تعاني بفعل الناطقين بها ضعفا في النهوض بمسؤولياتها التعليمية و العلمية العصرية بما يَبنِي و يُعد المُواطنَ "الإيجابي" الملتحم قلبا و قالبا بالحداثة في كل أوجهها المدنية و الحضارية ، فإن اللغة الفرنسية التي فرضها الاستعمار و اعتمدت بعد الاستقلال لغة عمل، لم تمنح البلد طاقتها 

قبيل ما بعد عزيز..

اثنين, 02/27/2017 - 12:46

حال الديمقراطية في موريتانيا مرهون بعام 2019؛ حيث تنتهي المأمورية الثانية للرئيس محمد ولد عبد العزيز.

لأول مرة في تاريخ البلد يعلن رئيس تركه للرئاسة ويحدد التاريخ لذلك.

قد يكون التاريخ بخيلا في تسجيل النوايا لكنه كريم في ملء فراغات المذكرة؛ صحيح أن الأجندا الانتخابية والدستور الموريتاني يفرضان على الرئيس عزيز أن يترك الأمر لغيره؛ وقد حدداه سلفا.

الصفحات